• طابق 99

     

    ظنُّ هيلدا أنّها تحمل خطيئة الحرب والبنادق الكثيرة عقاب إلهي لها، كظنّ مجد أنّ اصابته في قدمه انتقام أبدي على موت أمّه وحيدةً. شعورٌ أخفّ بالخطيئة يحمله أشخاص لا يتحدّرون من أرض عربية، كالمكسيكية إيفا الهاربة من اغتصاب زوج أمّها وانتهاك جسدها، لكنّها القادرة على تحقيق ثروة بعد تحرّرها من حبّ الفلسطيني محسن، والأميركية ماريان المُدرِكة أخيراً أنّ زوجها قضى في حرب الخليج لأنّه اختار الموت بعيداً من الوطن.

  • كتاب الطغرى، غرائب التاريخ في مدينة المريخ

     

    اول رواية للكاتب المصري يوسف رخا. صدرت الرواية عن دار الشروق وقد وصفها كاتبها الكبير حقاً بأنها “استحضار خيالي للقاهرة بعد عام 2001 وتأملات في انحدار الحضارة الإسلامية”، وتتتبع الرواية أخبار صحفي  بمؤسسة صحفية كبيرة يدعى مصطفى الشوربجي يومًا بيوم، من 30 مارس/آذار إلى 19 أبريل/نيسان 2007. وتنقسم إلى تسعة أقسام، كل قسم يعني رحلة يقوم بها مصطفى داخل حدود القاهرة التي أعاد تسمية أحيائها وضواحيها.

  • دايما كوكا كولا

     

    تعبّر أحداث الرواية، عن واقع بعض النماذج المعاصرة من الشباب. فتيات وشبان يعيشون في معمعة من اختلاط المفاهيم والقيم وحتى من اختلاط الهويات الجنسية. فالمرأة قد لا تكون أنثى والرجل قد لا يكون ذكراً. حقائق يجب أن تقال، وواقع موجود وحقيقي تعكسه هذه البوتقة من الشخصيات التي ركبتها الراوية، والتي وإن كانت هامشية في تركيبتها الاجتماعية، الا انها تفضح اختلال مجتمع غير متماسك، يدفع أبناءه الى الانحراف.

  • سرمدة

     

    رواية سرمدة الصادرة عن دار «الناشرون في بيروت» هي الرواية الأولى للكاتب السوري فادي عزام. تحيل مباشرة إلى تلك الغبطة الشهية للقراءة، بقدرتها الفنية الفذة، وبنيتها السردية المتقنة، وجمالها الآسر. نحن أمام عمل روائي يعد بالكثير. 

  • طابق 99...

  • كتاب الطغرى، غرا...

  • دايما كوكا كولا...

  • سرمدة...

كتّاب السنونو

فادي عزام
الكسندرا شريتح
يوسف رخا
جنى فوّاز الحسن
 
 

سلسلة السنونو

لنشر الروايات والقصص العربية في كل أنحاء العالم

خالية من الرقابة والديكتاتورية والبترول والملل

المؤسس والناشر المسؤول

رفيق شامي

تهتم السلسلة بالتعاون مع أفضل المترجمين ودور النشر في العالم بنشر نصوص نثرية فقط ، فالمؤسس والناشر – رغم تقديره للشعر وتذوقه للحديث منه والقديم – ليس لديه خبرة مهنية طويلة كالتي يملكها في الحكم على نصوص نثرية.
 

إعلان مهم

الزميلات والزملاء

تحية طيبة

يسعدني اعلامكم ان سلسلة السنونو بألف خير وقد حالفني التوفيق بالحصول على عدة روايات رائعة سننشرها على التوالي بمعدل رواية في السنة ولذلك فأنا مجبر ان اتوقف عن استقبال أية عروض حتى سنة 2023 إذ صار لدينا مقدار كافي لنشره في هذه السنوات الخمس.

أرجو الأخذ بعين الإعتبار أن كل رواية وجدتها مناسبة للسلسة  كانت واحدة من حوالي عشرين رواية عُرضت علي.

ولذلك ولكي لا يحدث اي سوء تفاهم او انتظار غير مجدي أرجو عدم إرسال أية عروض للنشر حتى أواسط سنة 2023

مع تحياتي وشكري لاهتمامكم

رفيق شامي

مطلع نيسان / أبريل 2018